أخبار مصرية

أزهريون ينظمون مؤتمرًا بالجامع الأزهر للمطالبة بعودة مرسي

مورسي

نظم عدد من علماء الأزهر والأوقاف المؤيدين للرئيس السابق محمد مرسي، مؤتمرا بالجامع الأزهر اليوم للمطالبة بعودة ما وصفوه بــ”الرئيس الشرعي”، مؤكدين أن ما حدث يوم 3 يوليو هو انقلاب عسكري.

وندد العلماء – خلال المؤتمر اليوم الأحد – بموقف شيخ الأزهر الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، متهمين إياه بدعم الفريق أول عبد الفتاح السيسى للانقلاب على الشرعية الدستورية، على حد قولهم.

ونظم العلماء، ومن بينهم الدكتور طلعت عفيفى وزير الأوقاف السابق، والدكتور صلاح سلطان الأمين العام للمجلس الأعلى للشئون الإسلامية بالأوقاف، والدكتور جمال عبد الستار من جماعة الأخوان المسلمين ووكيل الأوقاف السابق للدعوة، وبعض علماء الأزهر من جماعة الإخوان المسلمين، مسيرة من الجامع الأزهر إلى مشيخة الأزهر مرددين هتافات بإقالة شيخ الأزهر وعودة الرئيس المعزول محمد مرسي، منددين بما قامت به القوات المسلحة بالانقلاب على الرئيس الشرعى المنتخب.

ورفعوا لافتات تطالب بعودة مرسي باعتباره يمثل الشرعية القانونية والرئيس المنتخب، مطالبين كذلك باستعادة النظام الشرعي، على حد وصفهم وفى المقابل، اعترض بعض سكان منطقة الأزهر على الهتافات التى يرددها العلماء، وحاولوا تعطيل مسيرتهم إلى مشيخة الأزهر.

متابعينا علي فيسبوك
اضغط لتقييم المقال
نشكرك للتقييم ، رأيك يهمنا :)

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق