إسلامــنـا

سلام وورلد تقيم مسابقة عالمية للردعلى الاساءة لرسول الاسلام

خاص لاوراق عربية
خاص لاوراق عربية

اعلنت سلام وورلد –الشبكة العالمية للتواصل الاجتماعي المبنية على القيم الإسلامية- عن انشاء مسابقة دولية لتصميم لوحة إعلانية تعبر عن رد المسلمين على إساءة استخدام حرية التعبير.

وقالت الشبكة في بيان لها: لقد سبب الفيلم المسيء ضجة كبيرة في جميع أنحاء العالم الإسلامي، فقد تناول الفيلم المسيء للإسلام هجوما بشعا وافتراء على رسول الإسلام – مما أثار غضب المسلمين وأخرجهم في مظاهرات عارمة حول العالم.

وأضاف البيان: كانت بعض هذه الاحتجاجات مجرد تفريغ للغضب العاطفي, ولم ينتج عنها أفعال بناءة ومؤثرة ترد على الفيلم وتدافع عن وجة نظر الإسلام بحق.

وقال البيان: “نحن في سلام وورلد إذ ندرك تماما أهمية حرية التعبير، نؤمن أيضا بأهمية احترام كافة الأنبياء, وتدين سلام وورلد كل رسائل الكراهية والتعصب.ونعتقد أنه قد حان الوقت للمجتمع الدولي أن يدرك بجدية الآثارالخطيرة المترتبة على خطابات التحريض والكراهية التي تنشر بدعوى حرية التعبير”.

وتابع البيان: مساهمة منا في هذا الاتجاه تطلق سلام وورلد “المسابقة الدولية لتصميم لوحة إعلانية” وشعارنا هو “من المشاعر إلى المشاريع”.

وتستهدف المسابقة تسليط الضوء على مدى ضرر وخطورة مهاجمة الأديان والمعتقدات الأخرى.

ومن المقرر أن يتم تعليق التصاميم الفائزة في كبرى مدن العالم الرئيسية مثل: نيويورك، سانفرانسيسكو، واشنطون العاصمة، لندن، باريس، مدريد، روما، كابتاون، القاهرة …إلخ.

وسيقوم كل متسابق بتصميم بوستر(تصميم وشعار) أو تصميم فقط, لتكون معبرة عن أفكار فريدة وإبداعية حول الاستخدام الصحيح والبناء لحرية الرأي والتعبير عن المقدسات والمعتقدات. وسيتم قبول التصاميم بأي من اللغات التالية: الإنجليزية، الفرنسية، الإسبانية، العربية، التركية، الأردية، الإندونيسية أو الماليزية. على أن تتم ترجمة التصاميم إلى اللغات المستخدمة في كل بلد يتم تعليق اللوحات الفائزة فيه.

وتقوم لجنة تحكيم عليا باختيار التصاميم الفائزة عبر التصويت، وستكون اللجنة مكونة من 5 أعضاء، 3 منهم ممثلينعن منظمة المؤتمر الإسلامي، و2 عن سلام وورلد.

سيتم تلقي التصاميم في الفترة من 22 أكتوبر 2012 وحتى 22 نوفمبر 2012.ثم يتم التصويت على التصاميم بعد فرزها في الفترة من 25-29 نوفمبر 2012.وأخيرا يتم إعلان الفائزين في 30نوفمبر 2012.

متابعينا علي فيسبوك
اضغط لتقييم المقال
نشكرك للتقييم ، رأيك يهمنا :)

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق