منتدي أوراق عربيةمنتدي شعر العامية

حامد بدر لموقع أوراق عربية ….في بلد الغريب .. “زجل”

راح أحكي عن بلد الغريب
راح أحكي عن قلوب
قلوب ناس جهولة
موصودة على نفسها
ممنوع تحج ودادها
أو يوم تجيب ذكرها
وكأن جحيم خرابها
طاغي على برها
وكأن جمال عمارها
ممنوع على أهلها
……

في بلد الغريب

بلدي عجيبة غريبة
فيها الغريب بيحن
وقريب يصير وغدها
يا ربي أنا شاكي
ع اللي حصل
واللي صدر
من طبعها
اللي اتقلب
من سكر
لعلقم غلِّها
…..

بلدى صبحت غريبة
والعشق قاتل صبرها
طويل السفر لكرامهم
واللوم على بعدها
ياكش يعني هزور الكعبة
ولا هحج لأبرهة؟!
ورضيت بحج الشوم
والصبر على مُرَّها
وليلة ما اقابل عروستي
يواسوني على قبرها
…….

بلدي غريبة يا ناس
وخَطَاها خُطى
وخَطايا
وخَطايا العيوب تتعد
والعيبة على رمشها
اللي وعدني الوعد
وجبرني على سحرها
وحلفت اني ما كنت
ولا أكون لبًعدَها

………
أشرب من يد الصبية
وانشد على نوحها
وبقيت أنا الخاين
وانا سبب جروحها
بعد ما كنت الأصيل
بعد ما كنت حاميها
وحماها وسلاحها
…….

اليوم يلوم عايب
ولا يختشي الأنظار
وكأني انا العايب
أو واحد من الكفار!
وأنا ذنبي
ان انا حبيت
وحلفت اني الباقي
على عهدي زي ما كنت
وهكون انا الباقي
على عشرة الأيام
والمر والأحلام
والسكر الأوهام
اللي اتسقاني في
سحرها
….

اليوم راضي بغربيتي
وأسراري راح أبوحها
أنا سبب قهرها وعذابها
وجراحها
أنا سبب جرحها
أنا اللي حبيت بلدتي
وحفظت ماء وجهها
وانا اللي دمي سال
لاجل اصون عٍرضها
طالبين أبيع حبها
لاجل الأمان منها
لاجل انول الرضا
من بياعين حقها
ويكون العار في شيبتي
في شبابي أبيع حبيبتي

واعلن كمان كرهها
….

والعيبة مش عندها
ولا عندي
والعيبة إني عِنَدي
صابر على جرحها
العيبة على رمشها
اللي وعدني الوعد
وجبرني على سحرها
…..

مطرود أنا اليوم
من أهلها وناسها
يا فرحة جيوش حبشي
أنا كعبتي في أرضها
طردونى أهلى وناسي
واتغنوا على رملها
ما يجوز يكون العز إلا على
قبرها
فبكيت الدم بدلاً
من دموع العين
والنغمة صبحت آهة
بدلا من يا ليل يا عين
واليوم أعلن هزيمتي
قدامهم الاتنين
سوا
بلدي الغريبة أوحبيبتي
اللي تعيش عمرها
تحلف بحضرتي وغيبتي
في بحرها ونهرها
……

معدتش فارقة خلاص
مين فينا كسب قلبها
مين فينا رفع الراية
يعلن كمان حبها
فتتباها بنصره
وتعلن كمان تصرها
معدتش فارقة خلاص
إن كنت حاضر عُرسي
ولا أقوم على قبرها
النصر نصري ولّا
كان النصر لأبرهة

لمتابعة المزيد من كتابات حامد بدر  زجل / موقع أوراق عربية 

لمتابعة المزيد من الأعمال بـ زجل موقع  أوراق عربية علي فيسبوك 

متابعينا علي فيسبوك
اضغط لتقييم المقال
نشكرك للتقييم ، رأيك يهمنا :)
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق