الرياضة

منصور يتنازل عن بلاغة ضد شيكابالا بعد اعتذاره والاتحاد يصر علي التحقيق في الواقعة

انتهت الأزمة التي أثيرت بين رئيس نادي الزمالك الأسبق، مرتضى منصور، ولاعب فريق الزمالك محمود عبد الرازق الشهير بـ “شيكابالا”، بعد تدخل مدير الكرة بنادي الزمالك إبراهيم حسن.

وكانت الأزمة قد اشتعلت بين منصور وشيكابالا خلال لقاء سموحة والزمالك بالإسكندرية، ضمن مباريات الجولة السادسة لبطولة الدوري العام، خلال استبدال اللاعب في الشوط الثاني، عندما لوح اللاعب لمنصور خلال تواجده بمقصورة إستاد الإسكندرية، وطالبه بعد التعرض له، والكف عن الكلام عليه، هو ما اعتبره رئيس نادي الزمالك الأسبق تعديا على شخصه، مما دفعه لتقديم شكوى ضد اللاعب في إتحاد كرة القدم، بخلاف بلاغ للنيابة العامة اتهم فيه اللاعب بتهديده بالقتل.

وكان من المنتظر أن يدلي مرتضى منصور بأقواله في بلاغه ضد لاعب الزمالك في النيابة العامة يوم الثلاثاء، إلا أنه طلب تأجيل أخذ أقوله لمدة 24 ساعة، لمنح اللاعب فرصة للاعتذار وإنهاء الأزمة وديا.

  

وأجرى إبراهيم حسن، اتصالا هاتفيا مع مرتضى منصور مساء الثلاثاء لتهدئه الأوضاع بينه وبين شيكابالا، ثم طلب من اللاعب التحدث لمنصور عبر هاتفه وتقديم اعتذار له عما بدر منه، هو ما قام به شيكابالا لينهى الأزمة بينهما.

وقال مرتضى منصور : “سأتنازل عن بلاغي للنائب العام ضد شيكابالا بعد تقديم اعتذاره.”

من جانبه قال رئيس لجنة الانضباط باتحاد كرة القدم المستشار عادل الشوربجي، أن الإتحاد مصمم على التحقيق مع شيكابالا في الشكوى المقدمة ضده من مرتضى منصور، بصرف النظر عن التصالح الذي تم بينهما، وأن اللاعب سيخضع للتحقيق في الواقعة.

متابعينا علي فيسبوك
اضغط لتقييم المقال
نشكرك للتقييم ، رأيك يهمنا :)

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق