أخبار مصريةأخبار وتقارير

محلب : الانطلاقة الكبرى في عملية التطوير ستكون من المحلة الكبرى

أكد المهندس إبراهيم محلب رئيس الوزراء تصميمم الحكومة على إعادة هيكلة محفظة الدولة وأصولها من الصناعات الاستراتيجية مثل مصنع الحديد والصلب وغزل المحلة وغيرها, وأن اصول الدولة سننميها, وقال “مفيش حاجة اسمها خصخصة بل ادارة رشيدة ترعى الله”.

وقال رئيس الوزراء – خلال لقائه اليوم مع ممثلي عمال الغزل والنسيج بالمحلة – إن نجاح أي إصلاح هو العامل المصري ,مؤكدا أهمية تدريب العمال لمواكبة التطورات تكنولوجية,
وإننا سندرب عمالنا ولن يقال إن العامل المصري أقل من العامل الكوري او الماليزي، مشددا على أهمية الموارد البشرية واننا نراهن على العامل المصري بذكائه ووطنيته وايمانه.

وأكد محلب أن الانطلاقة الكبرى في عملية التطوير ستكون من المحلة الكبرى .. لافتا في هذا الصدد إلى أن المحلة تعد أحد قلاع الصناعة المصرية الهامة, وشرف لي ولاي وطني مخلص ان يتواجد فيها ويزورها .

وأشار إلى أن ما يعانيه قطاع الغزل والنسيج يرجع إلى الاهمال في تطوير المعدات وعدم الادارة الكفء, واستشهد قائلا: “انها لا تعمى الابصار بل تعمي القلوب.”

وجدد التأكيد على أنه لا مكان للفساد او المرتشي .. مشيرا الى ان مصر تواجه مشاكل كبيرة سواء في الصرف الصحي او الاسكان او التعليم وغيرها وانه سوف يأتي الوقت الذي سيعرف فيه الرأي العام كم المشاكل التي نواجهها, إلا أنه أكد أن المارد المصري بتوكله على الله وطيبته وذكائه سوف يعبر تلك المشاكل وانكم سوف ترون مصر بعد شهور ماردا جبارا.

وقال محلب “اللي عاوز يرجعنا مش هيعرف” .. مضيفا أن رئيس الجمهورية كلفه بزيارة المحلة الكبرى ونقل تحياته لجميع العاملين فيها.

وقال المهندس إبراهيم محلب رئيس الوزراء – خلال لقائه اليوم “الأربعاء” بممثلى العمال فى محافظة الغربية – إن الدولة وضعت تصورات لعلاج كافة المشاكل المالية والإدارية والفنية لشركات قطاع الغزل والنسيج بالنظر إلى قيمة هذا القطاع بصورة خاصة وقطاع الأعمال الذى تمتلكه الدولة بصورة عامة.

وأضاف أن الدولة سوف تقتحم المشاكل الهيكلية مثل ضعف الطاقة مدللا على ذلك بأن حجم الدعم ليس 130 مليار جنيه ولكن 300 مليار جنيه بسعر السوق يذهب لأصحاب المرسيدس والشركات غير المستحقة للدعم , وقال إن الدولة سوف تهيكل هذا الدعم بالنظر إلى زيادة الفقر رغم زيادة المرتبات.

وذكر أنه سيتم يوم الأحد المقبل صرف مرتبات العاملين بشركة سجاد المحلة وحل مشكلة التأمينات الخاصة بمبلغ 220 جنيه كان قد تم إضافته إلى رواتبهم وترتب عليه تأمينات بلغت 22 مليون جنيه.

وأشار رئيس الوزراء إلى ان مشاكل مصر صعبة جدا جدا مدللا على ذلك بذهاب 25 % من حجم الموازنة البالغ 700 مليار جنيه إلى الدعم وذهاب الربع الثانى إلى الأجور والثالث إلى فوائد القروض ويتبقى مبلغ 160 مليار جنيه لكافة أوجه الإنفاق على التعليم والصحة والصرف الصحى وغيرها.

متابعينا علي فيسبوك
اضغط لتقييم المقال
نشكرك للتقييم ، رأيك يهمنا :)

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق