وطننا العربي

لأجل الاستفتاء امريكا تسمح بارسال اجهزه الكمبيوتر للسودان واوباما يعرض تطبيع العلاقات

أصدر الرئيس الأمريكي باراك أوباما أمرا برفع الحظر الذي كانت تفرضه الولايات المتحدة على إرسال أجهزة الكمبيوتر الى السودان.

وأوضح أوباما في مذكرة رئاسية  ان رفع القيود التي كانت تمنع تمويل جهات أمريكية لصادرات أجهزة الكمبيوتر الى السودان، ستساهم في تزويد بعثة الولايات المتحدة في هذه البلاد بالاجهزة المطلوبة للتحضير لاستفتاء مصير جنوب السودان المقرر في يناير/كانون الثاني المقبل.

وكانت الحكومة الأمريكية قد أعلنت مؤخرا انها مستعدة لتطبيع العلاقات مع الحكومة السودانية إذا تم إجراء الاستفتاء في موعده وبدون وقوع اضطرابات.

وكان الرئيس الامريكي قد قرر مطلع نوفمبر/تشرين الثاني تمديد العقوبات المفروضة على السودان منذ 1997 لعام اضافي.

وفي هذه الأثناء تتواصل عملية تسجيل الناخبين الذين سيحق لهم التصويت في استفتاء تقرير مصير جنوب السودان. ورحب اوباما ببدء تسجيل المواطنين الجنوبيين واعتبر ذلك خطوة مهمة. ودعا أوباما القادة السودانيين الى ضمان إجراء الاستفتاء في موعده وبسلام.

وقد بدأ تسجيل الناخبين بعد اتفاق اطاري تم التوصل اليه يوم الاحد لحل القضايا العالقة بين الشمال والجنوب، بما فيها حرية التنقل والتجارة، وضمان حقوق المواطنة اذا ما قرر الجنوبيون الانفصال.

متابعينا علي فيسبوك
اضغط لتقييم المقال
نشكرك للتقييم ، رأيك يهمنا :)

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق