أخبار مصرية

قبر يحذر كل المصريين من نسخة الدستور المزورة

كتب/مصطفى كامل سيف الدين

اشرف قبر منسق حملة دستورك حياتك يحذر الشعب من نسخة الدستور المزورة واكد قائلا اثناء شرائى لجرائد اليوم وجدت نسخه من دستور 2013 طباعه الهيئه المصريه العامه للكتاب وعندما قارنتها بالنسخه التى تم اعطائه لى من قبل لجنة الخمسين وتسلمتها باليد من الدكتور كمال الهلباوى نائب رئيس لجنة الخمسين وجدت مادتين مختلفين تماما وهما الماده 229 والماده 230 وتم الاتصال تليفونيا مع الدكتور محمد سلماوى وإذ فوجئت ان النسخه التى توزع فى مكتبات الجرائد بها خطأ كبير وهذا ما ابغلنى به الدكتور محمد سلماوى المتحدث الاعلامى للجنه الخمسين ان المادتين مختلفين عما يوجد فى نسخة الدستور الاصلى وبصفتى منسق عام حملة دستورك حياتك بالشرقيه ان من يريد النسخه الاصليه يتم الاتصال بالحملة مباشرة ليضمن انها النسخه الاصليه وانا اعتقد بصفتى منسق حملة دستورك حياتك ان هناك مؤامره كبرى من قبل الاخوان لتشويه هذا الدستور واحداث بلبله فى المجتمع المصرى ولابد ان يواجه بكل حزم وقوة .واناشد لجنة الخمسين بطباعه نسخه غير محرفه وعليها امضاء رئيس اللجنه السيد عمرو موسى وتعلن اماكن محدده للحصول على الدستور المصرى حتى تستطيع السيطرة على ما يحدث ويحاك من مؤمرات من قبل جماعه الاخوان الماده 229 المحرفه فى الدستور هى :تكون انتخابات مجلس النواب التاليه لتاريخ العمل بالدستور وفقا للنظام المختلط بنسبة الثلثين بالنظام الفردى والثلث بالقوائم .وذلك على النحو الذى ينظمه القانون . الماده 229 الصحية هى : تكون انتخابات مجلس النواب التاليه لتاريخ العمل بالدستور وفقا لاحكام الماده 102 من منه وذلك على النحو الذى ينظمه القانون الماده 230 المحرفه والغير صحيحه : تبدأ إجراءات انتخاب أول مجلس للنواب خلال مدة لاتقل عن ثلاثين يوما ,ولا تجاوز تسعين يوما من تاريخ العمل بالدستور,وينعقد فصله التشريعى الأول خلال عشرة ايام من تاريخ إعلان النتيجة النهائيه للانتخابات . وتبدأ إجراءات الانتخابات الرئاسية خلال ثلاثين يوما على الاكثر من اول انعقاد لمجلس النواب الماده 230 الصحيحه: يجرى انتخاب رئيس الجمهوريه وفقا لما ينظمه القانون على ان تبدأ اجراءات الانتخابات الاولى منها خلال مدة لا تقل عن 30 يوما من تاريخ اقرار الدستور وفى جميع الاحوال تبدأالاجراءات الانتخابية التالية فى مدة لا تتجاوز 6 اشهر

متابعينا علي فيسبوك
اضغط لتقييم المقال
نشكرك للتقييم ، رأيك يهمنا :)

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق