أخبار وتقاريروطننا العربي

غضب فلسطيني بعد رفض حماس دخول وفد حركة فتح إلي قطاع غزة

 نددت قياديات فلسطينية، يوم السبت، بمنع أجهزة الأمن التابعة لحركة المقاومة الإسلامية “حماس” في غزة، وفد حركة “فتح” من دخول القطاع الجمعة.

ودعا عضو اللجنة المركزية لحركة فتح عزام الأحمد إلى “عدم الخضوع لابتزاز خاطفي غزة أو الاستسلام لمحاولاتهم المستميتة لإبقاء الانقسام،” وفقا لما نقلته وكالة الأنباء الفلسطينية الرسمية.

وأعلن منسق لجنة الحريات العامة وبناء الثقة مصطفى البرغوثي أن اللجنة التي ستعقد السبت اجتماعا مشتركا عبر “الفيديو” في الضفة وغزة ستبحث ما أقدمت عليه حماس.

كما أدانت منظمة التحرير على لسان أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير ياسر عبد ربه “ما أقدمت عليه حماس باعتبار أنه لا يوجد أي سبب أو حجة تبرر فعلتها،” بحسب الوكالة.

وقال عبد ربه “لا يوجد أي قانون على وجه الأرض يمنع مواطنا من العودة لوطنه أو التواجد فيه سوى الاحتلال،” واصفا الذرائع التي ساقتها “حماس” لتبرير ما حصل بـ”الواهية والمبتذلة.”

وكانت حركة حماس نفت منع وفد حركة فتح من دخول قطاع غزة، قائلة إن “ما حدث هو أن الوفد رفض الانتظار قليلاً حتى يقوم عناصر أمن المعبر بالاتصال مع قيادتهم وترتيب عملية دخولهم حيث لم يدم انتظارهم أكثر من عشر دقائق.”

واستهجنت حماس في بيان “قيام القيادي في حركة فتح صخر بسيسو بسب الذات الإلهية وشتم عناصر شرطة المعبر،” وقالت “نحن لا نمنع أحدًا من دخول قطاع غزة وخير مثال على ذلك دخول الدكتور نبيل شعث إلى غزة قبل أيام وعمله فيها بحرية.”

من جانبه، طالب المتحدث باسم حركة فتح احمد عساف رئيس المكتب السياسي لحماس خالد مشعل بإعلان موقف واضح بإدانة ما أقدمت عليه عناصر “حماس” في غزة وتأكيد رفض هذه الممارسات وضمان عدم تكرارها.

وأوضح عساف أن “ما جرى يهدف إلى تخريب وتعكير أجواء المصالحة، مبينا أن هناك فئة تسيطر على القطاع يُفزعها عودة اللحمة والوحدة لشطري الوطن.”

متابعينا علي فيسبوك
اضغط لتقييم المقال
نشكرك للتقييم ، رأيك يهمنا :)

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق