منتدي أوراق عربية

عوامل التعرية فقط في مصر

فى الطبيعة ان عوامل التعرية هى المياه والرياح ولكن مصر اتخذت منهجا اخرا فى عوامل التعرية ففى ظل النظام السابق كان نظام التعرية بمصر هو امن الدولة

ولكن فى عهد الرئيس المنتخباصبحت عوامل التعرية هى جهاز وزارة الداخلية ولقد شاهدنا منظرا من ابشع المناظر لحقوق الانسان منافى تماما لجميع الاخلاقيات

على الرغم ان هذا رئيناه بأم اعيننا ولكن يفاجئنا حمادة المواطن المسحول من الداخلية بان الثوار هم من قامو بتعريته وسحله والداخلية انقذته؟!!

فقررنا ان نبحث فى الموقف من شتى الجهات باجتهادات شخصية لنعرف لماذا تغيرت المواقف والاقاويل من اعتذار وبدء تحقيق الى مع الشرطة الى ابطال لنعود الى الفيديو تحديداخروج المواطن من سيارة الشرطة عارى ثم بدءت الحفلة اولا ضرب بالشلاليط وثانيا سحب على الاسفلت وهو عارى إن كانت هذه هى المساعدة من وجهة نظر الشرطة فما هى وجهة نظرك انت؟

لنعود لصلب موضوعنا مرة اخرى اولا بيان وزارة الداخلية عن الاحداث نفت تماما وتوعدت بان ياخذ القانون مجراه وبدء تحقيق فورى مع افراد الامن المركزى ثم بدءت النيابة ببدء التحقيق اولا قالو انه بلطجى يحمل المولتوف وجراكن البنزين ثم بدءت التحقيقات تتوالى بإن الشرطة هى من ساعدته ضد الثوار تذكرو معى قليلا المكالمة الهاتفية على قناة ONTV التى قام بها ابن عم حمادة المواطن المسحول والتى نصت على:هذا عمى انا متاكد زوجته اتصلت بي وقالت انها لا تعلم اين هو يذهبون الى الاقسام ولا يجدوه يقولون اذهبو الى المشفى فيذهبون ولا يجدوه وقاله يا بيه دا اتعرى قدام مراته وعياله وهكذا انتهت اول مكالمة وبعدها بدقائق معدودة تتصل زوجة المواطن حمادة المسحول لقناة اون تى في وقالت انه بخير والداخلية معانا وكل حاجة تمام ثم يظهر بالخلفية من يلقنها الكلام فاضطر المذيع الى اغلاق المكالمة وقال يبدو ان هناك من يلقنك الكلام وانا اسمعه جيدا فلذلك اعذريني ثم اغلق الخط الا تجدون التناقض هل وصلنا لمرحلة تكذيب ما نراه بأم اعيننا 

وثم حدثت مفاجئة من العيار الثقيل في مكالمة  شقيق المواطن المسحول لقناة اليوم .ما قاله شقيقى عار تماما من الصحه , وبلدنا فى الصعيد مولعين واهلى كلهم مش مصدقين اللى قاله ومش عارفين حصل معاه ايه ؟! انا اخويا شفته بعد الحادثه ب12 ساعه وما اعرفش حصل معاه ايه خلال الوقت ده ومافيش مصداقية وماعرفش ضغطوا عليه ازاى !! وانا اخويا غلبان وعلى قده وعنده ولد وبنتين عاوز يجوزهم !! واذا كان اخويا هيقبل الوظيفه اللى عرضوها عليه فى وزارة الداخلية احنا مش هنسمحله والعيله مش هتسمحله دى مصر كلها شافت الفيديو ثم انتهت المكالمة تغيرت الاسماء والقمع واحد

تغيرت الاسماء والكذب والتدليس واحد كنا نسمع بنظام مبارك عن مواطن يغير شهادته بالمحكمة  ولكننا الان نسمع عن مواطن قام بتغيير شهادته بعدها بساعات

ماذا حدث ليتم تغيير الشهادة؟ هل تم الضغط عليه او الفاق بعض التهم اليه مقابل شهادته نعم هذا صحيح وهذا ما حدث وهذا ما يحدث وهذا ما سيظل يحدث طالما من يجلس على حكم الرئاسة ينسي الغلابة يريد الاستمرار بالسلطة باى طريقة ودعونى اذكركم بالسيد رئيس الجمهورية بقوله الشهير اذا خرجت مظاهرات ضدى ساقوم بتنفيذ مطلبهم واذا خرجت مظاهرات ضدى تطالبنى بالتنحى ساقوم بذلك لان دم المصرى اغلى مما يكون ولكن ما يبدو ان هذا القول ينطبق على اهله وعشيرته فهو لا يحكم شعب مصر انه يحكم اهله وعشيرته ويقولون للشعب باقصي ما اوتو من قوة

عيش نملة .. تاكل سكر

وفى الختام اريدكم ان تحكمو عقولكم ولا تدعوهم يعبثو بها فهذا هو هدفهم

بقلم – أحمد حسن 

متابعينا علي فيسبوك
اضغط لتقييم المقال
نشكرك للتقييم ، رأيك يهمنا :)

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق