واحة الثقافة والفنون

بعد اربعه اشهر خلف القضبان والتعرض للاهانه والتعذيب الافراج عن ايات القرمزي الشاعرة البحرينيه بعد الاعتذار للملك علنا

أطلقت السلطات البحرينية ، سراح الشاعرة الشابة، آيات حسن القرمزي، والتي كانت قد ألقت قصائد شعرية خلال الاحتجاجات التي شهدها دوار اللؤلؤة الشهير، وسط العاصمة المنامة، تضمنت هجوماً على العاهل البحريني ورئيس الوزراء.

وأمضت آيات القرمزي، البالغة من العمر 20 عاماً، نحو أربعة شهور خلف القضبان، منذ أن اعتقلتها السلطات الأمنية أواخر مارس/ آذار الماضي، بعدما ألقت أشعاراً، اعتبرت “مهينة”بحق العائلة المالكة، حيث كان يتخللها هتاف الحضور “يسقط النظام.. يسقط حمد.”

وقبل شهر، أصدرت محكمة السلامة الوطنية “العسكرية”، حكماً بسجن الشاعرة الشابة لمدة عام، إلا أن قرار الإفراج عنها يأتي ضمن إطار “المصالحة الوطنية”، التي دعا إليها الملك حمد بن عيسى آل خليفة، بهدف تعزيز فرص نجاح الحوار الوطني بين الحكومة والمعارضة.

كما يأتي إطلاق سراح آيات القرمزي بعدما تقدمت الفتاة باعتذار رسمي إلى العاهل البحريني، ورئيس الوزراء، أذاعه التلفزيون الرسمي، وطلبت العفو والسماح.

وذكرت منظمات حقوقية في البحرين والخارج، أن القرمزي، وهي واحدة من بين خمس نساء لا زلن رهن الاعتقال من الكادر الطبي والتعليمي، تعرضت لأعمال “تعذيب وإهانة”، ولكن الحكومة البحرينية رفضت تلك الاتهامات.

وكانت القرمزي نفسها قد ذكرت أنها تعرضت للتعذيب، أثناء فترة احتجازها في السجن، عبر الضرب بخراطيم المياه والصعق الكهربائي في الوجه.

متابعينا علي فيسبوك
اضغط لتقييم المقال
نشكرك للتقييم ، رأيك يهمنا :)

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق