حـواء و آدم

الميل للانتحار يظهر في فحوصات الدم !!!

كثيرا ما ينصح الاطباء والمختصون بإجراء فحوص على الدم لاكتشاف أمراض محددة قبل تطورها ووصولها إلى مراحل متقدمة، يصعب معها علاج المريض أو ربما يستدعي ذلك عمليات جراحية تستغرق وقتا أطول في ظل عدم ضمان النجاح في العلاج.

لكن ما توصل إليه علماء يفيد بأن إجراء الفحص على الدم قد يُسهم في حماية الإنسان من نفسه، إذ بالإمكان معرفة ما إذا كان الإنسان يحمل ميول الانتحار. فقد اكتشف العلماء علامات بيولوجية في الدم ويؤكدون أنه كلما زاد معدلها كلما زادت لدى الشخص الميول للانتحار، بحسب موقع “برافدا”.

تحليل الدم

هذا وكانت بحوث سابقة أشرفت عليها شركة “ريدج دياغنوستكس” الأمريكية قد خلصت إلى ارتباط العلامات البيولوجية في الدم بشكل وثيق مع الحالة النفسية للإنسان، وذلك بالإشارة إلى أن معدل هذه العلامات يحدد مدى احتمال إصابة الإنسان بالاكتاب. هذا ولا يقتصر تأثير معدل العلامات البيولوجية على الحالة النفسية فقط، إذ سبق لمختصين من جامعة “لاند” السويدية أن أجروا دراسة حول ذلك، اكتشفوا بناء عليها أن نسبة العلامات البيولوجية في الدم تعتبر بمثابة دلائل على احتمال اصابة الاشخاص بمرض السكري من النوع الثاني، وذلك قبل سنوات من الإصابة به فعليا.


متابعينا علي فيسبوك
اضغط لتقييم المقال
نشكرك للتقييم ، رأيك يهمنا :)

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق