أخبار مصريةأخبار وتقارير

السيسي: الإعلان الدستوري يغطي المرحلة الانتقالية فقط ونحن ندرك مخاطر المرحلة التي نمر بها

قال وزير الدفاع المصري عبد الفتاح السيسي إن صدور الإعلان الدستوري يغطي  المرحلة الانتقالية فقط إذ أعلن معه جدول محدد لكل خطوة من خطوات إعادة البناء الدستوري على النحو الذي يحقق ويكفل إرادة الشعب.

وقال البيان الصوتي للقيادة العامة للقوات المسلحة إنها قادرة على القيام بواجبها ومسؤوليتها، ومدركة لمخاطر الظروف التي تمر بها الأمة، وتعرف أن الشعب المصري، سيعيش مطمئنا لحسن فهمه لمطالبه والقدرة على تحمل المسؤولية حتى يتمكن من اختيار طريقه نحو مستقبل حيوي للجميع وتأكيد مطالبهم حتى يتحدد مسار المستقبل وتستقر ضماناته.  وجاء في البيان أن القوات تؤمن أن جميع القوى المخلصة تريد للوطن أن يخرج من هذه اللحظة المعقدة كي يستطيع مواجهة الضرورات التي يحتم إنجازها خلال الأسابيع المقبلة.

السيسي

  وأكد أن جماهير الشعب والقوات المسلحة لا تريد لأحد أن يتجاوز حد الصواب أو يجنح عن الطريق متخطيا حدود الأمن والسلامة ويعرّض الوطن والمواطنين لما لا يمكن تجنبه، داعيا الجميع للالتزام بأخلاق رمضان.  وأوضح أن رئيس الجمهورية المؤقت أصدر إعلانا دستوريا حدّد معالم الطريق بشكل واضح، وأضاف: “ليس لأحد بعد ذلك أن يخرج على إرادة الأمة مهما كانت الحجج”، داعيا أن يحمي الله مصر وشعبها.

هذا وقد رفضت جبهة الإنقاذ الوطني في مصر الإعلان الدستوري الذي أصدره الرئيس المؤقت، وطالبت بإدخال تعديلات عليه ومشاورات أوسع بشأنه. وقالت الجبهة في بيان مساء الثلاثاء 9 يوليو/ تموز، إن المسؤولين عن صياغة هذا الإعلان لم يتشاوروا مع بقية القوى السياسية والشبابية مخالفين بذلك الوعود السابقة، وفق صحيفة “الأهرام”. وجاء في البيان أن قادة الجبهة قرروا إرسال خطاب إلى رئيس الجمهورية المؤقت يطرحون فيه أسباب رفض الجبهة الإعلان الدستوري، والتعديلات المقترحة من جانبها

متابعينا علي فيسبوك
اضغط لتقييم المقال
نشكرك للتقييم ، رأيك يهمنا :)

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق