أخبار وتقارير

الاحد ….صدور التقرير النهائي للجنه الصحة بمجلس الشعب بخصوص نقل المخلوع الي مستشفي طرة

 قامت لجنة برلمانية تضم 11 عضواً في مجلس الشعب المصري بزيارة سجن “مزرعة طرة” الأربعاء، لتفقد تجهيز مستشفى السجن، تمهيداً لنقل الرئيس السابق، حسني مبارك، إلى المستشفى “في أقرب فرصة ممكنة.”

ووصل الوفد الذي يضم أعضاء لجنة الصحة بمجلس الشعب، برئاسة الدكتور أكرم الشاعر، إلى منطقة سجون طرة في حوالي الساعة 11:30 صباح الأربعاء، وقاموا في البداية بتفقد سجن المزرعة، ثم تفقدوا بعد ذلك البنية التحتية والإنشائية لمستشفى السجن.

والتقى أعضاء الوفد بالمهندس الاستشاري لشركة المقاولات التي تقوم بتجديد المستشفى، والذي وعد بالانتهاء من كافة أعمال التجديد والإنشاء بالمستشفى في “القريب العاجل”، 

ونقل الموقع نفسه عن المهندس قوله إنه يتم حالياً القيام بأعمال التنكيس، وتكسير أرضية المستشفى بالكامل، وكذلك إجراء تعديلات على الحوائط لمد خطوط الأكسجين، وبقية الغازات الطبية المطلوبة، إلى غرفة العناية المركزة بالمستشفى.

وقام أعضاء اللجنة، يرافقهم عدد من قيادات مصلحة السجون بوزارة الداخلية، بزيارة عنبر المرضى من السجناء العاديين، حيث استطلعوا آراءهم حول الخدمة الطبية المقدمة لهم في المستشفى.

وقام الوفد بمعاينة مستشفى السجن بموجب تكليف من رئيس مجلس الشعب، سعد الكتاتني، للجنة الصحة بالوقوف على مدى استعدادها لإيداع الرئيس السابق، وإعداد تقرير يعرض على المجلس لأخذ الرأي في جلسة عامة يعقدها المجلس لاحقاً.

ويحاكم الرئيس السابق حالياً بتهمة الفساد، وإصدار الأمر بقتل المئات من المتظاهرين خلال الاشتباكات التي أدت إلى سقوطه، لكنه نفى هذه الاتهامات.

ودعا بعض أعضاء البرلمان المصري مؤخراً إلى نقل مبارك لمستشفى طرة خلال اجتماع طارئ في أعقاب أحداث الشغب في بورسعيد الأسبوع الماضي.

كما طلب أعضاء المجلس من وزير الداخلية، اللواء محمد إبراهيم، تفريق رموز النظام السابق المحبوسين بسجن طرة، على عدة سجون، بعد أنباء عن تورط أنصار قياديين سابقين في الحزب الوطني “المنحل”، في أحداث العنف التي تشهدها مصر.

وأوضح وزير الداخلية أن قرار عدم إيداع الرئيس المخلوع بمستشفى السجن جاء استناداً لرأى لجنة طبية زارت السجن، وانتهت إلى عدم توافر الإمكانيات الطبية لإيداعه مستشفى السجن، وطالب الوزير بتشكيل لجنة طبية أخرى تعد رأيها حول الاستعدادات الطبية بمستشفى سجن طرة.

 وفي نفس الاطار قال الدكتور أحمد عبد الرحمن عضو لجنة الصحة بمجلس الشعب أن التقرير النهائي الخاص بنقل الرئيس السابق حسني مبارك إلى مستشفى طره سوف يتم إعلانه في البرلمان يوم الأحد القادم.

 

متابعينا علي فيسبوك
اضغط لتقييم المقال
نشكرك للتقييم ، رأيك يهمنا :)

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق