واحة الثقافة والفنون

الأسد العجوز كاسترو يتنقد اوباما ويتخوف علي مصير سوريا ويصف ما فعله الناتو بليبيا بالابادة الجماعيه

نشرت وسائل الاعلام الكوبية الرسمية يوم 26 سبتمبر/ايلول لاول مرة منذ ثلاثة اشهر مقالا للزعيم الكوبي السابق فيديل كاسترو يتضمن نقدا شديدا للولايات المتحدة الامريكية ، ويعبر فيه عن قلقه ازاء مستقبل سورية.

ويتضمن مقال كاسترو ( 85 سنة) الذي يحمل عنوان “شافيز ايفو واوباما” تعليقا على خطب زعماء العالم التي القيت امام الجمعية العمومية للامم المتحدة، كما يعبر المقال عن دعم كاسترو  للرئيس الفنزويلي هوغو شافيز والرئيس البوليفي ايفو موراليس.

ويشير كاسترو في المقال الى عدم رضاه عن مبادرات الرئيس الامريكي باراك اوباما في المحافل الدولية. حيث سمى اعمال الولايات المتحدة وشركائها في الناتو بليبيا ” جريمة مروعة وابادة جماعية”.

اضافة لذلك حذر كاسترو من ان ” العدوان الامريكي” يشكل تهديدا لسورية. وحسب رأيه فانه اذا ما تقرر اجراء عمليات حربية دولية في سورية، فان البلد تنتظره ” مذابح اكثر قسوة مما يجرى في ليبيا”.

واكد كاسترو في مقاله على انه غاضب لعدم رغبة الولايات المتحدة الاعتراف بدولة فلسطين. ” ان الفلسطينيين والاسرائيليين يعانون من القرارات الخاطئة التي تفرضها الولايات المتحدة وسياسيون اسرائيليون موتورون.

متابعينا علي فيسبوك
اضغط لتقييم المقال
نشكرك للتقييم ، رأيك يهمنا :)

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق