أخبار وتقاريرالرياضة

الأرجنتين يحصد ثلاث نقاط وحارس انجلترا يهدي امريكا التعادل

حصد المنتخب الأرجنتيني أول ثلاث نقاط له في بطولة كأس العالم “جنوب أفريقيا 2010″، بعدما حقق فوزاً “متواضعاً” على نظيره النيجيري بهدف وحيد، رغم أن كثير من التوقعات ترشح “راقصي التانغو” لإحراز اللقب.

انتزع لاعبو الأرجنتين صدارة اللقاء مبكراً، عن طريق غابرييل هاينزه، مدافع “مرسيليا” الفرنسي، الذي نجح في تسجيل أول أهدف المنتخب الأرجنتيني في الدقيقة السادسة، من ركنية خوان سيباستيان فيرون، ليسدد رأسية قوية، سكنت شباك الحارس النيجيري إنياما.

ونال المدافع الأرجنتيني خوناس غوتبيريز، المحترف بنادي “نيوكاسل يونايتد” الإنجليزي، أول بطاقة صفراء خلال المباراة، أشهرها بوجهه الحكم الألماني ولفغانغ ستارك، في الدقيقة 41 من الشوط الأول، الذي انتهى بتقدم الأرجنتين بهدف دون.

وأهدر نجم فريق “برشلونة” الإسباني، ليونيل ميسي، العديد من الفرص التي أتيحت للتسجيل في مرمى نيجيريا، ليضيع على منتخب بلاده فرصة تحقيق فوز كبير لانتزاع صدارة المجموعة الثانية مبكراً.

اللقاء هو الثالث بين المنتخبين في نهائيات كأس العالم، حيث تفوق منتخب “التانغو” في مونديال “أمريكا 1994” بهدفين مقابل هدف لـ”نسور أفريقيا”، وكذلك في مونديال “كوريا واليابان 2002″، بهدف دون رد.

وشهدت المباراة عودة أسطورة الكرة الأرجنتينية دييغو أرماندو مارادونا، للظهور مع منتخب الأرجنتين، ولكن كمدرب هذه المرة، منذ آخر مشاركة له كلاعب في نهائيات 1994.

أما مدرب نيجيريا، السويدي لارس لاجرباك، فهذه هي ثالث مشاركة له في كأس العالم، حيث قاد منتخب بلاده في نهائيات 2002 في كوريا واليابان، ونهائيات 2006 في ألمانيا.

وسبق للمدرب السويدي مواجهة “راقصي التانغو” في نسخة 2002، وانتهى اللقاء بتعادل المنتخبين بهدف لكل منهما، وفي نفس البطولة فاز المنتخب السويدي على نظيره النيجيري بهدفين مقابل هدف.

ويحتل منتخب كوريا الجنوبية صدارة المجموعة الثانية، بعد نهاية الجولة الأولى، بعد فوزه على منتخب اليونان بهدفين نظيفين، في المباراة التي أُقيمت في وقت سابق السبت.

 

ارتكب الحارس الانجليزي روبرت جرين خطأ ساذجاً ليكتفي منتخب انجلترا بالتعادل مع امريكا 1-1 في افتتاح منافسات المجموعة الثالثة بنهائيات كأس العالم لكرة القدم السبت.

ومنح ستيفن جيرارد قائد انجلترا التقدم لبلاده في الدقيقة الرابعة وأدرك كلينت ديمسي التعادل في الدقيقة 40 ليكتفي كل فريق بحصد نقطة واحدة.

وجاء الهدف الاول لانجلترا بعد جملة فنية رائعة بدأت عند فرانك لامبارد ووصلت الى اميل هيسكي الذي مررها ببراعة لجيرارد القادم من الخلف قبل أن يتمكن قائد منتخب انجلترا من وضع الكرة بهدوء في مرمى الحارس تيم هاوارد.

وسنحت فرصة خطيرة للمنتخب الامريكي بعدما ارتقى المدافع اوجوتشي اونيو برأسه لكرة عرضية نفذها لاندون دونوفان ووضع الكرة بالقرب من المرمى قبل تدخل متخصص ضربات الرأس في المنتخب الانجليزي جون تيري.

وأجرى الايطالي فابيو كابيلو مدرب انجلترا الذي يقود مباراته الاولى في كأس العالم تغييراً مبكراً باخراج جيمس ميلنر بعد دقائق من حصوله على بطاقة صفراء وأشراك شون رايت فيليبس في الدقيقة 31.

وبدا الغضب واضحاً على وجه كابيلو من مستوى لاعبيه قبل دقائق قليلة من ارتكاب الحارس الانجليزي جرين خطأ فادحا اذ سقطت الكرة من يده داخل المرمى بعد تسديدة من مدى بعيد لديمسي في الدقائق الاخيرة من الشوط الاول.

وجاء رد فعل انجلترا سريعا بعد هذا الهدف واخترق الظهير الايمن جلين جونسون وراوغ أكثر من لاعب امريكي قبل أن يسدد كرة قوية بقدمه اليسرى نجح الحارس هاوارد في امساكها دون عناء.

ومع بداية الشوط الثاني خرج المدافع ليدلي كينج الذي دخل التشكيلة الاساسية بعد استبعاد القائد ريو فرديناند من تشكيلة الفريق في كأس العالم بسبب الاصابة، وشارك جيمي كاراجر مدافع ليفربول الذي تلقى بطاقة صفراء بعد نزوله بربع ساعة.

واخترق المهاجم الامريكي جوزي التيدور من ناحية اليسار بعدما راوغ كاراجر قبل أن يسدد كرة قوية لمسها الحارس جرين ثم اصطدمت بالعارضة وتحولت الى داخل الملعب.

ورغم محاولات انجلترا لخطف هدف الفوز فان الفريق افتقد للدقة في انهاء الهجمات خاصة في ظل ابتعاد المهاجم وين روني عن مستواه المعهود.

وتضم هذه المجموعة أيضاً الجزائر وسلوفينيا وسيلتقي المنتخبان الاحد

متابعينا علي فيسبوك
اضغط لتقييم المقال
نشكرك للتقييم ، رأيك يهمنا :)

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق