أحـاديث صـحيحةإسلامــنـامنتدي أوراق عربية

سلسلة الأحاديث الصحيحة بموقع اوراق عربية … الحديث الأربعون

سلسلة الأحاديث الصحيحة بـ موقع اوراق عربية … الحديث الأربعون

 

أعدته للنشر : أسماء السعيد 

عن أبي ذر رضي الله عنه أنَّ ناساً من أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم قالوا للنبي صلى الله عليه وسلم: يا رسول الله ذهب أهل الدثور بالأجر، يصلون كما نصلي، ويصومون كما نصوم، ويتصدقون بفضول أموالهم.

قال: “أوليس قد جعل الله لكم ما تصدقون به؟ إنَّ بكل تسبيحة صدقة، وكل تكبيرة صدقة، وكل تحميدة صدقة، وكل تهليلة صدقة، وأمرٌ بالمعروف صدقة، ونهيٌ عن منكرٍ صدقة، وفي بضع أحدكم صدقة”،

قالوا: يا رسول الله، أيأتي أحدُنا شهوته ويكون له فيها أجر؟

قال: “أرأيتم لو وضعها في حرام أكان عليه فيها وزر؟ فكذلك إذا وضعها في الحلال كان له أجر”. رواه مسلم.

راوي الحديث :

أبو ذر جُندب بن جُنادة الغفاري، رابع من دخل في الإسلام وقيل: الخامس،

قدم رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو بمكة، فأسلم ثم رجع إلى قومه فمان يسخر بآلهتهم. توفي أبو ذر في الربذة سنة ٣٢ ه، وصلى عليه عبد الله بن مسعود رضي الله عنه في النفر الذين شهدوا موته.

 الشرح الإجمالي للحديث

اشتكى أناس لرسول الله صلى الله عليه وسلم، قالوا: يا رسول الله ذهب أهل الأموال بالأجور، واستأثروا بها،

فنحن وهم سواء في الصلاة وفي الصيام، ولكنهم يفضلوننا بالتصدق بفضول أموالهم. أي: ونحن لا نتصدق،

وهذه شكوى غبطة، لا شكوى حسد ولا اعتراض على الله عز وجل، ولكن يطلبون فضلاً يتميزون به عمن أغناهم الله بالمال؛ فتصدقوا بفضول أموالهم.

فقال النبي صلى الله عليه وسلم: “أوليس قد جعل الله لكم ما تصدقون؟!”

يعني إذا فاتتكم الصدقة بالمال فهناك الصدقة بالأعمال الصالحة: “إنَّ بكل تسبيحة صدقة، وكل تكبيرة صدقة، وكل تحميدة صدقة، وكل تهليلة صدقة، وأمر بالمعروف صدقة، ونهي عن المنكر صدقة”.

ثم قال النبي صلى الله عليه وسلم: “وفي بضع أحدكم صدقة”.

قالوا: يا رسول الله، أيأتي أحدُنا شهوته ويكون له فيها أجر؟ قال: “أرأيتم لو وضعها في الحرام، أكان عليه وزر؟”

يعني لو زنى ووضع الشهوة في الحرام، هل يكون عليه وزر؟ قالوا: نعم.

قال: “فكذلك إذا وضعها في الحلال كان له أجر”. ومعنى ذلك: أنَّ الرجل إذا استغنى بالحلال عن الحرام،

كان له بهذا الاستغناء أجر.

تابعوا المزيد من الأحاديث  الصحيحة  بقسم  / إسلامنا –  موقع اوراق عربية

 لمتابعة اوراق عربية علي فيسبوك

***المصدر

أكاديمية زاد العلمية – الحديث المستوى الثاني

متابعينا علي فيسبوك
اضغط لتقييم المقال
نشكرك للتقييم ، رأيك يهمنا :)
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق