أحـاديث صـحيحةإسلامــنـامنتدي أوراق عربية

سلسلة الأحاديث الصحيحة بموقع أوراق عربية … الحديث السادس والعشرون

سلسلة الأحاديث الصحيحة بـ موقع أوراق عربية … الحديث السادس والعشرون

 

أعدته للنشر : أسماء السعيد 

عن أبي هريرة رضي الله عنه أنَّ رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يقول: “الصلوات الخمس، والجمعة إلى الجمعة، ورمضان إلى رمضان مكفرات ما بينهنَّ إذا اجتنب الكبائر”. رواه مسلم.

#الشرح_الإجمالي_للحديث:

في هذا الحديث بين النبي عليه الصلاة والسلام أن الصلوات الخمس تكفِّر الخطايا ما بين صلاة الفجر إلى الظهر،

ومن الظهر إلى العصر، ومن العصر إلى المغرب، ومن المغرب إلى العشاء، ومن العشاء إلى الفجر. فإذا عمل الإنسان سيئة، وأقام تلك الصلوات الخمس على وجهها الأكمل، فإنها تمحوا الخطايا، إذا اجتُنبت كبائر الذنوب.

قال النووي في شرح مسلم عند شرح حديث: “ما من امرئ مسلم تحضره صلاة مكتوبة، فيحسن وضوءها وخشوعها وركوعها، إلا كانت كفارة لما قبلها من الذنوب ما لم يؤت كبيرة، وذلك الدهر كله”.

قال: “معناه أن الذنوب كلها تُغفر إلا الكبائر فإنها لا تُغفر”.

قال القاضي عياض: “هذا المذكور في الحديث من غَفْرِ الذنوب ما لم يؤت كبيرة هو مذهب أهل السنة،

وأن الكبائر إنما يكفرها التوبة أو رحمة الله تعالى وفضله”.

قال أهل العلم: “لا بد في حقوق الناس من القصاص ولو صغيرة، وفي الكبائر من التوبة”.

 

تابعوا المزيد من الأحاديث  الصحيحة  بقسم  / إسلامنا –  موقع أوراق عربية

 لمتابعة أوراق عربية علي فيسبوك

***المصدر

أكاديمية زاد العلمية – الحديث المستوى الثاني

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق