بقلم/ العقاب المصري

كلمتين لأمريكا و إسرائيل و بقية الماسون الذين يهرولون وراء الزمن – عبثا – لكي يخطفوا الدنيا لنظامهم العالمي الجديد .

 

شغلوا هارب و الكيمتريل و القنابل النوويه او الهيدروجينيه التكتيكية ..

 

قولوا غضب الطبيعة و الأرهابيين ..

 

أعملوا ما بدا لكم ..

 

لكن ما أنتم عاجزون عن استيعابه أن التكنولوجيا أتسربت ..

 

حتى الزيبق الأحمر إياه :

H925 B207

 

تم حل شفرته

Hg2Sb2O7

 

البلورة الحاملة للجسيمات من Hg 20 لحد Hg25

و الله حتي لو أوصولتوه إلي 30 ………………… لن يفيدكم في شيئ .

 

اللعبة انتهت .. GAME OVER

 

وأصبح السر مملوكا للجميع .

 

والأدلة هي :

 

e+e−→Z0→qq¯

ALEPH

quark-to-photon

Dq→γ(z,µF) at O(ααs)

و (QCD) – O(ααs)

 

 

بمعني أن المعركة أصبحت سجال .. ومن يريد أن يجرب شيئا .. عليه أن يدرك أن الرد سيكون بنفس القوة .. واشد .

 

هل وصلت الرسالة ؟؟

 

ملحوظة : الصورة المنشورة أعلاه هي لعينة من مادة الزئبق الأحمر مثل التي كانت في تابوت القائد العسكري المصري العظيم الذي قضي علي جيش قمبيز الفارسي بالكامل في صحراء سيوة بالسلاح التكونولوجي المصري القديم .. بضربة واحدة .. أو بضغطة زر واحدة .

 

نصر الله مصر.

عمرو عبدالرحمن

كاتب صحفي ومحلل سياسي مصري - سفير السلام العالمي المتحدث الاعلامي لحملة احمي مصر المستشار الاعلامي لحزب مصر القومي

Related Posts

Leave a reply