قائد القوات الأمريكية بأفغانستان : لا يمكن لطالبان أن يفوزوا في أرض المعركة.

قال قائد القوات الأمريكية في أفغانستان يوم الخميس إن الاستراتيجية الجديدة للرئيس الأمريكي دونالد ترامب هي مؤشر على التزام طويل الأمد بما بات فعلا أطول حرب تخوضها الولايات المتحدة ودعا المقاتلين في حركة طالبان إلى الموافقة على الانخراط في محادثات سلام.
وقال الجنرال جون نيكولسون للصحفيين في العاصمة الأفغانية كابول “لا يمكن لطالبان أن يفوزوا في أرض المعركة. حان الوقت بالنسبة لهم للانضمام إلى عملية السلام”.
وأضاف “لن نخفق في أفغانستان. إن أمننا القومي يعتمد على ذلك أيضا”.
وفي فبراير  قال نيكولسون للكونجرس إنه يحتاج إلى “بضعة آلاف” من الجنود الإضافيين في أفغانستان لتقديم المشورة إلى الجنود الأفغان الذين يقاتلون طالبان وتنظيم الدولة الإسلامية والمتمردين الإسلاميين.
ووافق ترامب على تمديد الوجود الأمريكي في أفغانستان لكنه لم يقدم هو أو قادته العسكريون معلومات مفصلة عن عدد الجنود أو الأطر الزمنية للمهمة.
ويبلغ عدد الجنود الأمريكيين في أفغانستان حاليا في إطار مهمة الدعم وتقديم المشورة حوالي 8400 شخص.
وقال نيكولوسون إن الخبراء العسكريين الجدد سيزيدون المهمات التدريبية في المدارس العسكرية المتخصصة ويوسعون القوات الجوية الأفغانية والقوات الخاصة.
كما أثنى على قرار ترامب عدم فرض مهل “تعسفية” لإنهاء المهمة القتالية الأمريكية في أفغانستان.
وقال “الإعلان عن هذه السياسة.. هو برهان على استمرار التزامنا”.
ويخشى المسؤولون الأمريكيون في مجال الجيش والمخابرات أن يتيح نصر جديد لطالبان المجال أمام تنظيم القاعدة والجماعات الموالية لتنظيم الدولة الإسلامية في المنطقة بأن تؤسس قواعد في أفغانستان.

المصدر : رويترز

محمود المتولي

محمود المتولي ، صحفي - مصري محرر بــبوابة أوراق عربية الإلكترونية

Related Posts

Leave a reply