أخبار وتقاريربقلم رئيس التحرير

في بداية عامها الثالث _إيمان شاميه تكتب أوراق عربية بحروفها الأبجدية



في كثير من الأحيان من كثرة ما بداخلنا من كلمات لا نستطيع الحديث إنه نفس الشعور الذي يراودني دوما حين يكون الحديث عنها

إنها حلما عشت معه منذ السنوات الأولي لتشكيل فكري وشخصيتي …..إنها أملا راودني أنا وزملائي أيام الجامعة……إنها نجما أضاء دوما في سماء أحلامي ولكني لم أكن أصدق أن قدماي يوما ستطأ النجوم

في بداية حياتي العملية كلما انتقلت من جريدة إلي أخري كنت أفكر في ماذا لو كنت أنا علي رأس هذه المؤسسة ؟ كيف كنت سأتعامل ؟كنت أفكر في حلول للمشكلات ومواجهات للقصور واستغلال للمميزات

مرت أيام لم تكن سهله علي الإطلاق ولكني تعلمت منها الكثير وحين صرت اعتلي درجات السلم المهني ووصلت في نهاية عام 2008 أن كنت المسؤلة الأولي عن جريده إقليمية كانت ورقيه أسبوعية  كنت أظن أن الأمر صعبا وانه تحدي رهيب اكبر من قدراتي ولكني قدرت كنت سعيدة بنجاح لم أتوقعه وكنت اسعد لأني تعلمت منه ولكن شاء الله أن انسحب رغم هذا النجاح حين تحولت الجريدة إلي بوق لحكومة وحزب أعارضهما كان انسحابي برهانا جديدا لنفسي وللآخرين  أني حتي المنصب لن يغيرني وان أرائي ستظل كما هي أينما أكون

كنت سعيدة بكل التجارب التي تمر حلوها ومرارتها عدت مره أخري للعمل ولكن هذه التجربة بالتحديد  فتحت أمامي وأمام الأصدقاء مجالا لان نصر علي إصرارنا أن يكون لنا كيانا خاصا وكانت الإرادة فكانت *أوراق عربية

أحمد شاهين _الشركة المصرية لتطبيقات الانترنت وحلول الاعمال *إيجي ترست*…..لا انسي ما فعلتموه لأجل هذا الموقع الالكتروني الذي تعدينا فيه مجرد كوننا عملاء

العديد من الزملاء أقدر لكم جهودكم التي تعدت مجرد كونكم تعملون في أوراق عربية

أوراق عربية ودعيني أتحدث عنك مستخدمة لحروف اسمك  الدري

أ

اعرف انك كنت تحديا قبل أن يأتي هذا اليوم منذ عامين وصرت تحديا أكبر حين صدرت التزمنا بان لا ننشر خبر أو صورة لا نراعي فيها حدود الله فصورة واحده تخالف قيمنا الإسلامية  لم ولن تنشر داخل أروقتك  التزاما منا بأننا نعمل لا لنحمل أوزارا بل لننشر علما وإيمانا وقيما خبرا واحد غير دقيق أو غير هادف   أو غير دقيق بما يكفي لم نسمح بأن نلوث به مصداقيتك وان كان جديرا بالنشر من باب السبق والجذب وزيادة عدد القراء

و

وحدك تعرفين كم تحملت وتحمل الآخرين من مصاعب ومن مواجهات ومن متاعب ومن أزمات

تعرفين وحدك كم أرهقتني المشاعر إلي حد البكاء كلما ألم بك سوء أو تعثرت خطواتك ولكنك

ر

رائعة ومبهجة حين تشرقين كل يوم وكل لحظه …..رائعة حين تتخذين موقفا وتنينين قضيه رائعة حين تكونين مصدرا للعلم والمتعة والثقافة والإخبار رائعة أنت لدرجه كانت تنسيني كل الألم والمتاعب حين تتدفق الكلمات في شريانك المتصل بشرياني بلا عائق

ا

أشخاص عده  لا نعرفهم وان كنا نحصيهم عددا يتفقدون أروقتك كل يوم فهنيئا لنا بهم وهنيئا لهم بك ونكرر ونحن في بداية العام الثالث عهدا قطعناه ونفذناه لعامين متواصلين أن نكون ونعمل  ونحاول جاهدين لان نصير الأفضل والمفضلين لدي كل منهم

ق

قصور أو إهمال أو نقص نعترف انه قد يكون قد حدث منا دونما تعمد ولكن لا شك أن كان حدث فقد علمنا به فتعلمنا  ولأجلك أنت لن يتكرر وان تكرر فسيعاقب المخطئ ولن نقبل  بالإهمال وبالتقصير حتي وان كان دون إرادة أو قصد وعنه نقد م  للرائعين قراءك ألف اعتذار مسبق

ع

عذرا سأستعير من حروفك كلمة وهي عربي تلك الكلمة التي هي دره ما يكتب بحرف  العين عربية أنت أوراق أو كما تسمين أوراق عربية  العروبة تلك الصفة التي  نفخر بها جميعا  وننتمي أن تظل كما كانت وكما قدر الله لها خير صفة لخير أمه أخرجت للناس

ر

ربما يظن البعض ان ميلادك جاء لاهداف مصرية خالصه وبمحض صدفه كان تاريخه  السادس عشر من مايو  ولكني اخبرهم ما ليس سرا فقد تعمدت ان يكون ميلادك في اليوم التالي للنكبة وكنا ومازلنا نرفع شعار في يوم الخامس عشر وجد علي الارض العربية كيانا غاصبا وفي يوم السادس عشر  ولدت أوراقنا لتقاومه بنهجها وفكرها


ب

بقدر ما حملتك صفه العروبة من فخر بقدر ما حملتك من مسؤولية تجاه القضايا العربية التي باتت متشابكة  وبات البحث  في الحرية والديمقراطية  والعدالة أمر لا مفر منه ونحلم بان يكون لك دور في أن يكون البحث عن الوحدة أحد تلك الأولويات

ي

يصعب أن أوقف كلماتي عنك عند حد معين فأنت الابنة  التي أتيت بها إلي هذا العالم وأنت الأم التي حملتني علي بساط الريح إليه

أنت الحلم…. أنت الرفيقة وأنت الدرب….  أنت الهدف  وأنت الوسيلة لا أبالغ حين أقول وأنت أنا وأنا جزء لا يتجزأ ولا ينفصل عنك

هـ

هذه ليست نهاية ما بداخلي من كلمات نحوك ولكنها محاوله أن اقطع علي الملل طريقا قبل أن يسلك طريقا إلي قراءك  وقرائي

وأعيد كتابه حروفك المنقوشة في سويداء قلبي

أ …..أوراق عربية

و….وحدك تظلين

ر…. رائعة ومميزه ومشرقه و ذات  رونق غير مسبوق

ا ….إلي عام جديد ومن عام سابق نحمل لك

ق….قدرا لا حد له من الإخلاص والحب والتفاني ونعد

ع….علي العهد باقين

ر …..رغم الصعاب والأزمات

ب …..بقدر من الله وقدرته

ي …..ييسر لنا الطريق وينير لنا الدرب وتظلين

هـ …..هبه من الله وفضل  وتكليلا لجهودنا وكفاحنا

أصدقائي أن كلماتي لم توفي أوراق عربية حقها ولا قدرها عندي ولكن حين تتوقف الكلمات لا يسعني إلا أن أدعو الله أن نصل يوما إلي ما تصبو إليه أنفسنا وان أكون أنا قدر تلك المسؤولية التي تحملتها وحملتها لنفسي منذ أن اتخذت قرار إصدار جريدتي أوراق عربية منذ عامين  وان تكون دوما محبو بتي وابنتي أوراق عربية من عام إلي أخر تتقدم وتسير بخطي ثابتة نحو الوصول إلي عرش  الصحافة العربية

 

ايمان شاميه عروس الصحافة -خاص لاوراق عربية


كتبته :إيمان شاميه –عروس الصحافة

مقالات ذات صلة

‫22 تعليقات

  1. أوراق عربية من اجمل الصفحات ال بنتقي من عليها الاخبار لان اخبارها صادقة وبها حرية رأي

  2. نشكرك استاذ احمد عطوه ونتمني ان نظل دوما عند حسن ظنك ____وفي عامنا الثالث مرحبا بك في جريدتك اوراق عربية

  3. تلك الكلمات الرائعه الجميله التي تعبر بها عروس الصحافه عن تجربه حقيقيه وقصة كفاح وهي موهبه فذه تحترم وفي اعتقادي ان المستقبل سيكون لهذه الجريده وصاحبتها والقائمين عليها افضل باذن الله تحية اعزاز وتقدير واشد علي يديديهم لاستكمال الكفاح وتهنئه مره اخري بعيد ميلاد اوراق عربيه ولكم خالص تحياتي
    مصــــــــــــطفي الشــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــطبي

  4. الاستاذ مصطفي الشطبي من عام الي عام وانت تتابعنا ولا تعلم كم نحن سعداء بهذا الشرف العظيم نشكرك جميعا لتهنئتك الراقيه ونتمني ان تكون معنا علي مشارف كل عام فأنت تدعمنا دوما بكلماتك فلك مني كل الود والتقدير

  5. first of all I want to say (happy birthday to youEman and to your newspaper (awraq arabia)

    i really enjoy reading this newspper
    tnank you eman

  6. جريدة اوراق عربيه تصدرها بنت مصريه تساوى من الرجال 100 لها مع التاريخ حكايات بترجعنا للزمن اللى فات . زمن جمال عبد الناصر والحلم العربى المتواصل .لها منه الوفاء لانفاق ولا رياء .هى الصديقه الصدوقه صاحبة الجريده المعشوقه اوراق عربيه .هى عروس الصحافه المصريه . ايمان شاميه

  7. جريدة اوراق عربية من اجمل الجرائد التي قرأتها وهي مثال لحرية الرأي والتعبير وجمال المواضيع
    فعلينا جميعا ان نحيى جميع العاملين في هذه الجريدة على الجهود المبذولة من أجل رفع مكانتها
    وانشاء جيل من الصحافة الراقية الشريفة المحترمة في مصر والوطن العربي
    فكل عام وانتي في أرقى مكانة في قلوبنا
    والى المزيد من العمل الجاد
    والله المستعان والموفق

  8. جريدة اوراق عربية جريدة حرة مستقلة منارة ع الاحداث بكل حيادية و باسلوب ممتع و مشيق نهواها ونتمنى لها الرقى و الازدهار فى الاعوام القادمة حتى تتربع على عرش الصحافة المقروئة و المرئية بقيادة واشراف الصحافية القديرة والرائعة ايمان شامية وعيد ميلاد سعيد ويا رب مليون سنة من تحقيق الامانى والامال والاحلام الجميلة للجريدة الغراء اوراق عربية

  9. كلمات رائعه الجمال ولكن ليس جديد علي عروسه الصحافه اتمنالك كل التقدم والازدها ونتمني ان تصبح اوراق عربيه في كل مكان ولها انتشار يفوق الخيال

  10. الاستاذ ممدوح المصري
    اشكرك علي ثناءك الرقيق واتمني ان نكون دوما جديرين بمتابعتك لاوراق عربية

  11. الاستاذ محمد الطامي
    لا تتخيل كم سعادتنا وفخرنا بان نري منك كلمات كهذه وان يكون رايك بنا بهذه الروعه ونتمني لك انت ايضا من عام الي عام ان تحقق كل ما تصبو اليه نفسك

  12. الاستاذ احمد عقل
    ان تضع لنا تعليقا في احتفالنا منذ عام واليوم ايضا فذلك في حد ذاته عيد لنا فكوننا حافظنا عليك قارئ لنا لمده عام هذا انجاز نفتخر به
    ندعو الله ان تظل قرائنا دوما وان نكون دوما عند حسن ظنك

  13. الاستاذه شرين البص
    امام كلماتك لا أجد كلمات ولكن دعيني أقول لك
    شكر اجزيلا علي كلماتك الرائعه
    وتحياتي لك

  14. الاستاذ مصطفي الشطبي
    نتمني من الله ان يحقق لك ولنا ما تتمناه واشكرك اخي الفاضل علي بديع كلماتك

  15. أعاهد الله وأعاهدكم أن تظل أوراق عربية عروس الصحافة العربية ولو مد الله في عمرى أن شاء الله تكون عروس الصحافة العالمية بفضل سياستكم التحريرية الأنسانية الرائعة …. دومت لنا نبراساً يضئ ليل الحقيقة

  16. مقال رااااااااااااااااااااااااااااااااااااائع يا ايمان
    ومبروك على التصميم الجديد للموقع
    ومبروك على العام الثالث لاوراق عربية
    وتبقين دائما زهرة الاعلام العربى

    ( مصطفى غيته )

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق