في كل مجموعة  صديقات هناك دوما احداهن هي ” حافظة الاسرار” وهي دوما تعرف ما لا يعرفه الاخرين عن كل واحده في المجموعة هي وحدها من يقصون لها عن المواقف المحزنة جدا والمخزية جدا والصادمة جدا واحيانا المسيئة جدا يحكون بها عن ما لاتعرفه امهاتهم من محاولات التحرش التي تعرضن لها في الصغر الي مواقف الحب المجنونه التي داهمت حياتهم علي طول رحلة العمر يبلغونها بتلك الكلمات التي قالها الزوج او الحبيب فتركت أثر لن يمحوه الزمن يشكون لها الخوف والضيق والرعب الذي سببته مطارده عشوائيه من مجهول حتي اقصي الذنوب التي يظنون ان لن يغفرها الله يسألون الصديقه ان تدعو معهم لهن بالمغفره .

” حافظة الاسرار ” نزيد خبراتها ومعاناتها كلما زاد عدد الصديقات وعدد من هي مستودع اسرارهن فتراها تعرف احساسيس لم تمر بها عاشتها من ضحكات الصديقات ودموعهن . ان تكون واحدة هي حافظة اسرار صديقه لما يزيد عن عشره اعوام فمعني هذا انها لا تصرح بما تعرف ولا تبوح معناه انها تجيد فن الصمت والكتمان تستطيع ان تداوي الجروح وبخبرتها لها القدرة علي حل المشاكل .

البعض يعيش حياته من خلال الاخرين

… هذه حقيقة فصديقتنا التي سافرت للخارج وحدها للعمل كانت تجربتها كفيله بالا نكرر التجربة وصديقتنا التي تزوجت كزوجة ثانيه كانت تجربتها كفيلة بالا نكرر المحاولة وصديقتنا التي نجحت وصديقتنا التي فشلت والتي والتي

…… ولكن ماذا لو كانت تجارب الصديقات فشلت لاسباب تخصهن بشكل فردي وماذ لو انها نجحت لانهم لديهم بعض المميزات التي لا تملكها الاخريات ؟؟ هل يجب ان نعمم ؟؟

في مجموعه واحده سواء أصدقاء او اقارب قد تجد ثلاث فتيات لم يرتبطن بعد وثلاث اخريات تعيسات في حياتهن وثلاث سعيدات جدا وواحدة تقف حائرة لا تعرف كيف سيكون مصيرها فكلهن مررن بنفس الخبرات ما الذي ادي الي اختلاف النتائج؟؟

ان المنطق والعقل يقول ان التفاعل مع الاخرين هام ومجدي جدا ولكن بشرط الا يكون مؤثرا بالسلب علي حياة الفرد فليس معني ان كل صديقاتك أو كل أصدقائك قد فشلوا في تجربه انك ستفشل بلا شك وليس معني ان كل الذين حاولوا فعل شيئ ما حولك قد نجحوا انك ستلحق بهم في ركب الناجيحن . فكل شخص له تجربته الفريدة فانت تتحمل ما لا يتحملة غيرك وترفض وتقبل ما قد لا يرفضه او يقبله هو .

انت وحدك كبصمة إصبعك شخص فريد لن تتكرر انت ليس لك شبيه او مثيل علي كوكب الأرض حتي وان تشابهت مع الجميع في كل الظروف كل الخبرات كل التجارب فانت وحدك أنت ولا أحد أخر .

تزيد مشكلة افتراض ان ما حدث للأخرين سيحدث لي كلما كان الشخص مرتبط بمن حولة ومنغمسا داخل تجاربهم ومشاكلهم وكلما كانت نتائج التجارب المختلفة التي يعرفها الشخص متشابهه .

فتجد المجموعة التي فشل اغلبها في التعليم بعد فتره قد لحق الأخرين بهم وتجد المجموعه التي نجحت في تكوين عمل خاص مجدي ومربح قد انضم لها الاخرين بعد وقت قصير . فقانون التوقع والانجذاب يلعب هنا دورا كبيرا فاكثر ما نتوقعه ونتأقلم ذاتيا علي انه سيحدث يحدث بالفعل  وقد ثبت ذلك علميا  في مئات من القوانين في علم النفس والطاقه  والتنميه البشرية

فإلي حافظات وحافظي الاسرار التي يثقل الجميع كاهلهن بالمشاكل والهموم هناك عادة سلبية وسيئه تربي عليها الأغلبيه نحن لا نحكي الا مشاكلنا وصديقتك التي حملتك كل أسرار بؤسها مرت بلحظات سعادة لم تقصها لك فلا تعتبري ان الأخر وتجربتة مقياس لك فما تحملته هي قد تطيقيه وما رفضته قد تقبلينه ستبقي تجربتك الشخصية إذا رهينة بما سيمر بك خلالها لا ما مر بالأخرين .

وفي الألم يكمن الأمل

ان ما نمر به من تجارب وخيرات هو ما يعملنا كيف نستطيع ان نتفادي المواقف والمشاكل التي تواجهنا في حياتنا ومن نجاحات واخفاقات الأخرين يمكننا دوما ان نستخلص العبر ونستفيد فحين يعرف الشخص اجمل وأسوء ما مر به الأخرون لا شك انه يستيطع ان يصنع لنفسه ألية يستطيع بها مواجهة ما هو مشابه من المواقف المحزنه بل وبها ايضا يستطيع ان يجلب لنفسه السعادة أو يسعي اليها .

فكونك لسنين أو حتي لبعض الشهور او المواقف كنت قادرة علي حل مشكلات الأخرين وامتصاص حزنهم ومشاركاتهم لحظاتهم السعيده فمعني هذا انك تتمتعين بقدرات أكبر وانك من خلال الأخرين قد اكتسبتي خبرات أكثر ستؤهلك بلا شك لتجارب وحياة أفضل .

وستظل دوما في كل مجموعة من الصديقات ” حافظة الأسرار ” هي الأم والأخت والصديقه واحيانا الأخ والراعي والصديق فإن كنتي انتي حافظة أسرار أصدقائك فافخري بذلك ويكفيكي دعواتهن لكي والثقه والحب والامان الذي يغمرهم في وجودك

وان لم تكوني أنت حافظة أسرار أحد فاهتمي بانتقاء من تحفظ اسرارك واعطيها بعضا من جميل تجاربك وشاركيها بعضا من فرحك كما تشاريكينها كل الأحزان

 بقلم إيمان شاميه - خاص لأوراق عربية

بقلم إيمان شاميه – خاص لأوراق عربية

awraq editors

Related Posts

Leave a reply